12‏/5‏/2009

جعفر رجب ،، صح لسانك

استغربت وانا اقرأ اليوم مقال الاستاذ جعفر رجب عن غياب موضوع طائرة احمد الفهد عن السيد عادل الصرعاوي !!





<< ..... واكمل التاريخ حديثه وكتابته لمذكراته:

في اليوم الثاني وبعد ان تعبت قدماي من المشي، ومقعدي من الجلوس على الرصيف، تمددت شابكا يداي خلف رأسي على شاطئ البحر، وقد كان البحر ممتلئاً بعلب المشروبات، وأكياس المطاعم، السريعة مرت فوق رأسي طائرة، ولا كل الطائرات كانت قريبة وسريعة واقلقت راحتي، فسجلت رقمها لأشتكي!

.

ذهبت الى مكان يسمى في بلادهم المخفر، وفي المخفر نظارة، في كل البلاد النظارة تلبس، وهنا يضعون فيها من تلبسه التهمة، دخلت المخفر ثلاثة جلوس في الاستقبال، ورابعهم مطارة شاي، بكروش متهدلة، واعتقد ان الشرطي في هذه البلاد لا يعيش حالة وسطا، اما متكرش «متبتب» او ضعيف «مسوحت»!,


وصلت الى الضابط وقلت هذه رقم الطائرة السريعة التي اخافتني، نظر الضابط الى الرقم وقال: انها طائرة خاصة!!


.قلت: خاصة عامة ليس شأني!


قال: ليس شأنك ولكن شأننا، وتورطنا أكثر!


واكتشفت من ثنايا كلامه، ورمشة عيونه، انها طائرة خاصة كان راكبه الرئيسي واصحابه وجوقته، يركبونها على حساب المال العام، ويفترون فيها حول آسيا من شرقها الى غربها وكله ببلاش، ووصلوا الى دول وجزر، لم نسمع بها، ولا نشاهدها حتى على الخريطة!


لم يكن هدفهم شراء البخور، ولا دعم قضية الاسرى - وهي قضية قديمة سافر على حسابهم الاف البشر من هذه البلاد - بل كان هدفهم دعم الكويت في المحافل الرياضية مو خلصوا من المحافل الدولية، كان ناقصهم الرياضية، وبعدها المحافل الزراعية - ودعم مرشح شقيق، ضد مرشح شقيق، وهم «كجا مرحبا» في الموضوع لا اعلم!


وقد قيل إن «لزوم الشيء اعلاه» تم صرف اكثر الستة اصفار، كان اكثر كان اقل الله اعلم، وهذا ما قيل، ولا اعتقد بصحته، ولكن بصحتكم، وعلى حساب صحتكم، وتعليمكم، وتنميتكم!


.وقد انتهى من رحلته وعاد مسرعا، بعد أن اكتشف ان الفرعيات، والقوائم تصلح في الرابعة والخامسة، والانتخابات في كوالالمبور، ليست تابعة لاي من الدوائر ولذلك خسرنا الانتخابات، وخسرنا سمعتنا، وخسرنا الاشقاء، وخسرنا طبعا مال عامنا دون حسيب، و«الله حسيبك، الله الله حسيبك، ومهما تعذبني ما قدر أسيبك» قالها الضابط مرددا بعدما امرني ان «اقضب» الباب، فذهبت امسك الباب، الا انه اضاف، انه يعني ان «اذلف» خارجا من باب المخفر... فخرجت محترما نفسي، في بلد لايحترمون فلوس الناس ولا عقولهم!


.وغدا نكمل رحلة التاريخ!


.جعفر رجب

jjaaffar@hotmail.com ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,, >>



.

انظم الى تساؤل الاستاذ جعفر (( على نفقه من طائرة الفهد )) ؟؟
ومنا الى السيد عادل الصرعاوي حتى يجد ماده تخص احمد الفهد لتكون محور حديثه في الايام القادمه ليعود الى المراكز الاولى في الاستبيانات

هناك 4 تعليقات:

Enter-Q8 يقول...

يا طلابت احمد الفهد
الصرعاوي تخصص شكله
عادي ياخي الطيارة ولا شي في شي اسمه الاسطول الاميري ميزانيته خاصة و مدفوعه و كل شي و هالطيارة تقع تحتها يعني ما فيش حاجه
يا ريتها على الطيارة

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

"في بلد لايحترمون فلوس الناس ولا عقولهم!"

والتصدي للخراب ما هو عيب على الصرعاوي بل شرف ونطالبه وغيره بهذا التصدي

ma6goog يقول...

جعفر و بس

Q80 Blogger يقول...

من ايام واتساءل .. الصرعاوي وينه !!!

عنده مقر ؟