8‏/8‏/2009

كسرة روتين



(1)
حلب البقال ضرع البقرة
ملأ السطل .. واعطاها الثمن
قبّلت مافي يدها شاكرة
لم تكن قد اكلت منذ زمن
قصدت دكانه
مدّت يدها بالذي كان لديها
واشترت كوب لبن !!

(2)
قال لزوجته : اسكتي
قال لأبنه : انكتم
صوتكما يجعلني مشوّش التفكير
لا تنبسا بكلمةٍ
اريد ان اكتب عن
حرية التعبير !!


(3)
كي استسيغ الواقع المر
احليه بشيء
من عصير العلقم
احمد مطر

هناك 5 تعليقات:

كويــتي لايــعه كبــده يقول...

1
بالكويتي "حمار مكده"
اللي يشقل وينقل العلف ويموت جوع لو محد يوكله

2
حرية التعبير المفصلة حسب القياس

3
أحمد مطر كويتي؟

Q80 Blogger يقول...

ياخذون من بعض الدول النفط
ويردون يستوردونه بعد التكرير !

صج بقر !!

**

الثاني يذكرني بليبراليي الكويت
يصارخون على حريه الراي .. واذا مست احد فيهم .. صارخو مانبيها !

**

.. قمت اشك بهالشاعر .. كويتي !

bo bader يقول...

هذه قصيدة أحمد مطر اللي كتبها يوم تسفيره من الكويت سنة ٨٦ أو ٨٧

وللعلم ، تم تسفيره بناء على ضغوط من صدام حسين !!

كم على السيف مشيت
كم بجمر الظلم والجور اكتويت
كم تحملت من القهر
وكم من ثقل البلوى حويت
غير اني ما انحنيت
كم هوى السوط على ظهري
وكم حاول أن أنكر صبري
فأبيت
وهوى ثم هوى ثم هوى
حتى هويت
غير أني عندما طاوعني دمعي .. عصيت
مذهبي أني كريمٌ بدمائي
وبخيلٌ ببكائي
غير أني يا حبيبة
حينما سرت إلى طائرة النفي
إلى الأرض الغريبة
عامداً طأطأت رأسي
ولعينيك انحنيت
وعلى صدرك علقت بقايا كبريائي ،
وبكيت
آه .. يا فتنة روحي كم بكيت!
آه .. يا فتنة روحي كم بكيت!
كنت من فرط بكائي
دمعة حيرى على خدك تمشي
ياكويت!

عنيف يقول...

ياخي انا اشارك الشباب بالسؤال

احمد مطر كويتي ؟؟؟

صراحه بديت اشك يقول كلام كأنه عايش بيناتنا

بو فهد يقول...

كويتي لايعه جبده ,كويتي بلقور , بو بدر , عنيف

احمد مطر عراقي عاش بالكويت فترة ليست بالقصيرة الى ان نفى او هاجر الى الخارج .. كان يكتب بإحساس الشعب العربي المضطهد الكسير المطحون المتشائم .. بعض قصائده تلامس واقعنا وحياتنا والاقتباسات السابقة ماهي الا جزء صغير من متنفس كبير .. !! احمد مطر كويتي اذا قرأه الكويتي .. وعراقي اذا قرأه العراقي وهكذا ..

دمتم بخير